دورة وكلاء التغيير للمهنيين بمجال التخطيط

يتم تنفيذ الدورة بالتعاون بين مدرسة السلام في واحة السلام وبين المركز العربي للتخطيط البديل.

الدورة معدة للمهنيين في مجال تخطيط المدن والهندسة، لمخططي المدن، المهندسين المعماريين والمهندسين المدنيين عربا ويهودا. تم اختيار هذه المجالات لاتساع امكانيات تأثيرها على نسيج العلاقات بين المواطنين العرب واليهود في اسرائيل. ففي قلب الصراع تتمركز قضايا الارض والتخطيط. تم اطلاق المشروع في العام 2016، ويهدف الى اجراء هذه الدورة سنويًا.

التخطيط او عدم التخطيط هو الية لسيطرة الاغلبية على الاقلية او على الشعب الواقع تحت الاحتلال. التخطيط في البلاد يتاثر بالقوى والعوامل السياسية، ومجموعات الضغط الاقتصادي، وكثيرًا ما نلحظ استخدامه لخدمة المجموعات القوية في المجتمع. التخطيط ونتائجه المختلفة بحاجة الى تعزيز قيم حقوق الفرد والمجموعة ومراعاة الحقوق الأساسية من اجل تحقيق المساواة، واستخدام الشفافية واشراك الجمهور والمؤسسات المدنية.

يركز البرنامج على نقاط الالتقاء بين القومية والمهنية بما يتعلق بالصراع اليهودي الفلسطيني، المعضلات التي تشغل المخطط/ة عند التعامل مع الخرائط والمخططات، لتخطيط منطقة سكنية او مدينة جديدة او غيرها. وما هي الاعتبارات التي تقف امام المخططين: اعتبارات حقوق الانسان، رفاهية السكان، التأثيرات والنتائج الاقتصادية والسياسية، واعتبارات قومية واخرى.  الدمج بين المعرفة والتجربة الواسعة لمدرسة السلام في حل النزاعات وتوجيه المجموعات المتصارعة، وبين المعرفة والخبرة المهنية في قضايا التخطيط للمركز العربي للتخطيط البديل يضيف خاصية مهنية نوعية لهذه الدورة.

الدورة تتكون من 120 ساعة وتشمل 24 مهندس، يعملون بالتخطيط عربا ويهودًا، ضمن لقاءات شهرية على مدار سنة.